الرئيسية / أخبار السودان / ملاسنات وخلافات في البرلمان السوداني بشأن العلاقة مع مصر

ملاسنات وخلافات في البرلمان السوداني بشأن العلاقة مع مصر

 

JPEG - 42.6 كيلوبايت

شهد البرلمان السودانى الاثنين ملاسنات وخلافات حادة وسط نوابه بسبب زيارة وزير الخارجية المصرى للخرطوم والتى امتدت لاربع ساعات .
واحتج نواب فى البرلمان على السماح للوزير لمصرى بزيارة الخرطوم وطالبوا بطرده واعادة , الاغاثة المصرية التى دفعت بها حكومة القاهرة لمتضررى السيول والفيضانات الاخيرة ,احتجاجا علي ما اسموه مجازر الحكومة المصرية ضد مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي,لكن نوابا اخرون عارضوا تلك الاصوات وقالوا ان الخرطوم لاينبغى ان تمانع حتى فى استقبال وزير الدفاع المصرى عبد الفتاح السيسى.

ووقعت مشادة ساخنة بين النائبين اسامة عبد الكريم وعباس الفادني في نهاية اللقاء التنويري لوزير الداخلية ابراهيم محمود بشان متضرري الامطار والسيول بالبرلمان.

وصاح اسامة قائلا ” لامرحبا بوزير الخارجية المصري وطالب الحكومة بطرده ,لكن الفادني رحب بالزيارة وابدي استعداده لاستقبال وزير الدفاع المصرى الذي يحمله الاسلاميين مسئولية قتل المعتصميين في ميداني رابعة والنهضة ,باعتبار انهما ضيفيين علي البلاد وقال الفادني موجها حديثه لعبد الكريم “لو جاني بضبح ليهو”.

و ادانت النائبة عائشة الغبشاوي حديث الفادني واعتبرت ما قاله يعرضه للمسائلة واعلنت رفضها لاستقبال الخرطوم الوزير وعندما سألها الصحفيين عن مصير الاغاثة المصرية التي وصلت للمتضريين ردت “يرجعوها ليهم” وساند الغبشاوي كل من سامية هباني وهاشم عثمان هاشم الذي وصف وزير الخارجية المصري بانه مجرم وليس ضيفا حتي يعامل معاملة الضيوف.

إشترك الان في الخدمة الاخبارية عبر الواتساب لتصلك آخر الاخبار بصورة متجددة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*