الرئيسية / أخبار السودان / وزارة الخارجية : المالية وراء عجز الخرطوم عن سداد رسوم الامم المتحدة

وزارة الخارجية : المالية وراء عجز الخرطوم عن سداد رسوم الامم المتحدة

بدات الحكومة السودانية تحركات مكثفة لتدارك ازمة حرمان السودان من التصويت فى الامم المتحدة بسبب عدم دفعه الرسوم المقررة لعامين والبالغة نحو مليون دولار وقالت مصادر دبلوماسية مطلعة ان المشكلة فى طريقها للحل الوشيك.

واكدت المصادر ان الجهات المختصة بالحكومة شرعت في تحركات لتسديد متاخرات السودان لمدة لعامين” ,وقالت المصادر ان الازمة ستحل خلال اليومين المقبلين وعزت تاخر السداد لمشكلة تتعلق بالتحويلات البنكية ,وحمل وكيل وزارة الخارجية السودانية رحمة الله عثمان وزارة المالية المسؤولية جراء تاخير دفع المستحقات.

سفير السودان بالامم المتحدة دفع الله الحاج

ويحتاج السودان ليعود للتصويت الى مبلغ (347.879) دولاراً تحت الحساب حتى يتسنى له التصويت بعد ان فقده بجانب (15) دولة أخرى بسبب المتأخرات وفقاً لأحكام المادة (19) من ميثاق الأمم المتحدة التي تنص على ان اي عضو لا يدفع لأكثر من عامين يفقد حقه في التصويت بالمنظمة الدولية.

الى ذلك قلل رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان السودانى محمد الحسن الأمين إن حرمان السودان من التصويت بالأمم المتحدة واكد على ان القرار ليس نهائيا إنما لحين السداد متهما الجهات ذات الصلة بالتراخى عن السداد بسبب االوضاع الاقتصادية وأكد أن السودان سيقوم بسداد تلك الاستحقاقات.

وبرر محمد الحسن الأمين التأخير لعدم توفر السيولة من المالية مشيراً إلى مخاطبة وزارة الخارجية للمالية للسداد ووصف الحسن في تصريحات بالبرلمان الاحد الإجراء بالسياسي وغيرالبرئ مشيراً إلى إعفاءات تتم لبعض الدول من تلك الدفعيات وعدم استخدام إجراء الحرمان ضدها، وقال إن الأمر إجراء سياسي ضد السودان لا غير، مشيراً في ذات الوقت لتعنت أمريكا سابقاً في فتح حساب للسودان إلا بعد معاملتها بالمثل من الحكومة السودانية وأكد أن الدفعيات تتم بإجراءات بالغة التعقيد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*