الرئيسية / أخبار السودان / د. نافع: اصحاب (الفجر الجديد) لا هوية لهم ولا دين

د. نافع: اصحاب (الفجر الجديد) لا هوية لهم ولا دين


شن مساعد رئيس الجمهورية د.”نافع علي نافع” هجوماً عنيفاً على الموقعين على وثيقة “كمبالا”، وانتقد المخططات الصهيونية والاستعمارية الهادفة للنيل من السودان.
وقال مساعد رئيس الجمهورية لدى مخاطبته حفل افتتاح محطة كهرباء “أبوقوتة” بولاية الجزيرة إن تجمع المتآمرين الموقعين على وثيقة (الفجر الجديد) “بكمبالا” يهدف إلى تفتيت السودان وإقامة سودان جديد لتحقيق أغراضهم الانفصالية، مضيفاً: ( هؤلاء المتآمرون لا هوية لهم ولا دين وإن كلاً منهم يتوجس من الآخر ويملؤهم الخوف)، مؤكداً أن (راية الإسلام والشريعة لن تسقط أبداً لأننا سنظل مدافعين عن مبادئنا الإسلامية).
وأوضح د. “نافع” أن حديثه ليس موجهاً فقط للمتآمرين في “كمبالا” وإنما (للباقين الآخرين ولكل من يحاول أن يوقف مسيرتها)، مؤكداً أنَّ من سمَّاهم بالمتآمرين أرادوا بذلك  (تفتيت السودان وأن يكرروا مأساة الأندلس)، وزاد قائلاً: (إن مسيرة التنمية ماضية ولن ننهزم ولو كره المرجفون)، مصوِّباً انتقادات حادة إلى (الذين حكموا السودان لأكثر من نصف قرن ولم يعرفوا سوى الكلام) حيث وصف تلك الفترات بأنها عهود من التيه والضلال والوعود الكاذبة، وأضاف: (وبعد فشلهم ظلوا يتآمرون مع الاستعمار لتعطيل مشروعات التنمية والخدمات) وأردف قائلاً: (لكن هزمناهم في ميادين القتال والدبلوماسية والاقتصاد).
من جانبه وصف وزير الموارد المائية والكهرباء المهندس “أسامة عبد الله” افتتاح محطة كهرباء “أبوقوتة” بأنه من أكبر الإنجازات، مبيناً أنه لأول مرة بعد مائة عام تدخل الكهرباء والمياه النظيفة المنطقة، مشيراً إلى أن تكلفة المشروع تقدر بـ(60) مليار جنيه.

المجهر السياسي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*