الرئيسية / أخبار السودان / جهاز الامن السوداني يعتقل رئيس الحزب الناصري بعد التوقيع على الفجر الجديد

جهاز الامن السوداني يعتقل رئيس الحزب الناصري بعد التوقيع على الفجر الجديد

image

إعتقل جهاز الأمن والمخابرات السوداني في ساعة متأخرة من ليل أمس، رئيس الحزب الاشتراكي الوحدوي الناصري جمال ادريس والقيادية بالحزب الناصري إنتصار العقلي عقب عودتهم الى الخرطوم من كمبالا بعد مشاركتهم في اجتماع المعارضة السياسية والعسكرية التي وقعت على ميثاق الفجر الجديد.

وينتظر إعتقال الأجهزة الأمنية لممثلي احزاب المعارضة الذين شاركوا في اجتماعات كمبالا بمجرد عودتهم الى الخرطوم، وتشير (سودان تربيون) الى أن ممثلي المعارضة المشاركين في اجتماع كمبالا الذي تمخض عنه الميثاق شرعوا في الرجوع للبلاد .

وكان في مقدمتهم جمال ادريس وانتصار العقلي، وينتظر أن عودة بقية المشاركين خلال اليومين المقبلين.

ويجئ هذا الاعتقال في اطار تصعيد المؤتمر الوطني لانتقاداته لقوى المعارضة السياسية بعد التوقيع على ميثاق الفجر الجديد الذي اعلن التزام القوى الموقعة بما فيها الحركات المسلحة بأولوية العمل السياسي في اسقاط النظام ودعت مناصريها إلى المشاركة في هذا النضال السلمي وأكدت التزامها بوقف اطلاق النار بمجرد سقوط النظام.

وكان الحزب الحاكم قد حذر المعارضة من خطورة هذه الخطوة كما ان نافع على نافع مساعد الرئيس السوداني ونائب رئيس حزب المؤتمر الوطني اعلن عن استعداد الحكومة لمنازلة المعارضة وتوعد بان عام 2013 سيكون عاما للحسم.

سودان تربيون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*