الرئيسية / أخبار السودان / الأمن السوداني يعتقل العشرات من تجار العملة

الأمن السوداني يعتقل العشرات من تجار العملة

image

شن جهاز الأمن السوداني هجوم غير مسبوق على تجار العملة بالسوق الموازي (الأسود) خلال اليومين الماضيين، وكشف مصدر مطلع لـ(سودان تربيون ) عن اعتقال الأجهزة الأمنية أكثر من 70 تاجر عملة وقامت بمصادرة العملات التي بحوزتهم.

وشهد وسط الخرطوم أمس اختفاء كامل لـ”السريحة” المتعاملون في السوق الموازي او الأسود ، لتخوفهم من إعتقالهم.

وشهد سعر الجنيه السوداني خلال اليومين الماضين انخفاض كبير في قيمته مقابل الدولار بالسوق الموازي حيث بلغ سعر الدولار أمس، 7.105 جنيه متجاوزا للمرة الأولى حاجز السبعة جنيهات.
وبلغ معدل التضخم السنوي 46.5 بالمئة في نوفمبر الماضي مقارنة مع 15 بالمئة في يونيو 2011 وهي آخر بيانات قبل انفصال الجنوب بسبب فقدان ثلاثة أرباع إنتاجه من النفط وفقد السودان 70% من انتاج النفط البالغ 480 الف برميل.

وتشهد الاسواق السودانية ارتفاع حاد في اسعار المواد الاستهلاكية نتيجة لقلة موارد الدولة من العملة الصعبة والأزمة الاقتصادية التي تعيش فيها البلاد.

في سياق متصل قال مدير جهاز الامن والمخابرات السوداني محمد عطا المولى عباس أن شبكات المضاربة وتجارة العملات بالسوق السوداء مرصودين من السلطات المختصة وأن الإجراءات التي بدأها الجهاز ضدهم ستتواصل وستطال كل القوى المخربة للاقتصاد الوطني.

وقال عطا في تصريحات صحافية امس، إن الارتفاع الحالي في أسعار العملات الأجنبية غير حقيقي ولا يعكس الواقع وإنما تسببت فيه مزايدات المضاربين مشيراً إلى تورط شركات وأفراد ستطالهم يد الجهاز في سياق مسئولياته عن حماية البلاد ومقدراتها الاقتصادية.

وطالب مدير جهاز الأمن الشركات والأفراد للالتزام والتقيد بتوجيهات البنك المركزي ومنشوراته المنظمة للتعامل في النقد الأجنبي مشدداً على أن أي خروج أو تحايل على تلك الإجراءات ستواجه بالحزم اللازم لحماية الأمن القومي للبلاد.

سودان تربيون

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*