الرئيسية / أخبار السودان / الحكومة الأوغندية تنقل مواطنين سودانيين إلى لاهاي للشهادة ضد الحكومة السودانية

الحكومة الأوغندية تنقل مواطنين سودانيين إلى لاهاي للشهادة ضد الحكومة السودانية

منحت  الحكومة  الأوغندية بتمويل  من منظمة (أنقذوا دارفور) والكنيسية الإنجليكانية أحد المواطنين السودانيين منزلاً فى حى منونو الراقى إلى جانب التكفل بكامل مصاريف أسرته الدراسية مع العمل على نقله لاحقاً للتوطين بأحد الدول الأوربية وقالت منظمات حقوقية أن كمبالا منحت العقيد (م)  أرباب أحمد أبوكيف، القيادى بحركة العدل والمساواة حاليا والقائد المنشّق عن حركة تحرير السودان جناح أحمد عبدالشافع تسهيلات وحوافز نظير مثوله كشاهد أمام المحكمة الجنائية الدولية ضد الحكومة السودانية والرئيس البشير وبحسب تلك المصادر فإن منظمة إغاثية نقلت أرباب عبر جنوب السودان إلى أوغندا التى خضع فيها لعملية تدريب وتأهيل لتقديم شهادة أعد نصها بواسطة بعض الخبراء المناهضين للحكومة السودانية ووفقاّ للمصدر نفسه فقد نقل أرباب ومثّل أمام الجنائية الدولية فى لاهاى قبل أن تحضر لجنة من المحلفين خصيصاً إلى كمبالا للتوقيع على أقواله. ووفقاً للمصادر نفسها فإن الحكومة الأوغندية وبالتتنسيق مع دبلوماسيين أمريكيين وناشطين فى بعض المنظمات الإنسانية يعتزمون تقديم شهادات مماثلة عبر أشخاص تم نقلهم من  جنوب كردفان ودارفور إلى داخل جنوب السودان  ومنه إلى العاصمة الأوغندية كمبالا فى طريقهم إلى لاهاى نظير مكافآت وعروض بالحصول على فرص للتوطين والحصول علي إقامات وحمايات فى دول اوربية  .

 

 

الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليق واحد

  1. أين جهاز الأمن فى هذه المؤامره

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*