الرئيسية / أخبار السودان / بوادر أزمة في المحروقات بمدينة نيالا ولاية جنوب دارفور

بوادر أزمة في المحروقات بمدينة نيالا ولاية جنوب دارفور

خريطة السودان جنوب دارفور

بدأت بوادر أزمة في المحروقات بمدينة نيالا حاضرة جنوب دارفور، بسبب تأخر وصول الطوف التجاري المتوقف حالياً بمدينة بابنوسة بجنوب كردفان، في وقت أقرَّ فيه وزير المالية بالولاية آدم محمد آدم بأن الولاية تواجه شحاً في المحروقات خاصة البنزين، وأضاف في تصريحات صحفية أمس أن كمية الوقود الموجودة الآن قليلة. وفي ذات السياق قال عدد من أصحاب المركبات والمواصلات الداخلية، إن هنالك صعوبة في الحصول على الوقود من الطلمبات منذ أمس الأول، وأشاروا إلى ارتفاع سعر جالون البنزين في السوق السوداء إلى «40» جنيهاً بدلاً من «22» جنيهاً سابقاً، مطالبين بضرورة تدارك الأزمة قبل استفحالها. وفى سياق آخر شكا عدد من المواطنين بأحياء نيالا شمال من مشكلة المياه التي يعيشونها هذه الأيام، وقال عدد من سكان الأحياء الشمالية لمحلية نيالا شمال إن الأسر تنتشر منذ الصباح الباكر في الطرقات لانتظار أصحاب عربات «كارو» المياه، وبعضهم لا يتحصل عليها حتى منتصف النهار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*