الرئيسية / أخبار عالمية / الخارجية المصرية تحذر رعاياها من السفر إلى السودان دون إتباع التعليمات
علم جمهورية مصر العربية

الخارجية المصرية تحذر رعاياها من السفر إلى السودان دون إتباع التعليمات

نشرت وسائل إعلام مصرية نقلاً عن وزارة الخارجية المصرية عن إجراءات وتعليمات جديدة تتعلق بالسفر إلى السودان، وذلك بعد إعلان حالة الطوارئ وما صدر من قوانين متعلقة بالنقد الاجنبي حيث نشرت الخارجية المصرية لرعاياها الراغبين في السفر إلى السودان أن يلتزموا بالقوانين الجديدة التي تحدد المبلغ الاقصى المسموح للمسافر بحمله ( 3000 دولار أمريكي أو ما يعادله من العملات الاجنبيه الاخرى.

وذكرت وزارة الخارجية، أن هذه التعليمات تحظر بشكل تام، التعامل بالنقد الأجنبي بيعًا أو شراء خارج القنوات الرسمية؛ وحمل أكثر من 3000 (ثلاثة آلاف دولار)، أو ما يعادلها من العملات الأجنبية الأخرى لأي شخص مسافر عبر أي ميناء جوى أو بحري أو أي معبر برى؛ وحمل وحيازة ما يزيد على 150 (مائة وخمسين جرام ذهب مشغول) لأي مسافر خارج السودان عبر أي ميناء جوى أو بحري أو معبر برى.

كما تحظر، أيضا، حمل وحيازة أو تخزين أي كمية من الذهب الخام أياً كان شكله من غير المرخص لهم بالتصنيع أو التصدير.
ونصت القرارات الصادرة على أن كل من يرتكب أو يشارك أو يعاون أو يسهل أو يسمح بارتكاب أياً من الأفعال المحظورة المشار إليها يعاقب بالإضافة لأية عقوبات منصوص عليها في أي قانون آخر، وهي السجن مدة لا تزيد على 10 سنوات وغرامة مالية؛ مصادرة العملة سواء كانت سودانية أو أجنبية والذهب الخام والمشغول الذي تم ضبطه؛ ومصادرة أية وسيلة تم استخدامها في ارتكاب الفعل المحظور.

إشترك الان في الخدمة الاخبارية عبر الواتساب لتصلك آخر الاخبار بصورة متجددة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*