الرئيسية / أخبار السودان / المحكمة الجنائية الدولية تجدد مطالبها بشأن القبض علي البشير
الرئيس السوداني عمر البشير
الرئيس السوداني عمر البشير

المحكمة الجنائية الدولية تجدد مطالبها بشأن القبض علي البشير

جددت المحكمة الجنائية الدولية مطالبها في إلقاء القبض على الرئيس السوداني عمر البشير، وطالبت المدعية العامة للمحكمة الدولية المجتمع الدولي ومجلس الأمن لإتخاذ خطوات وقرارات جادة لإلقاء القبض على البشير ومحاكمته بتهم متعلقة بإرتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور بغرب السودان.

وجاء ذلك في إفادة لها بجلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة حاليًا بالمقر الدائم للأمم المتحدة بنيويورك.

وقالت “بنسودا”، إنّ “دعم أعضاء المجلس بات ضروريًا إذا أردنا أن ندفع الأمور قدمًا في دارفور وتحقيق العدالة للضحايا”.

واتهمت حكومة السودان وعدد آخر من الدول، وخصت بالاسم، أوغندا وتشاد، بعدم التعاون مع مكتبها.

ومنذ 2009، تلاحق المحكمة الجنائية الدولية الرئيس السوداني، بتهم ارتكاب جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور المضطرب غربي البلاد، إضافة إلى اتهامه بـ “الإبادة الجماعية”.

ويرفض البشير الاعتراف بالمحكمة ويرى أنها أداة “استعمارية” موجهة ضد بلاده والأفارقة.

ويشهد إقليم دارفور منذ 2003، نزاعًا بين الجيش الحكومي و3 حركات مسلحة خلّف 300 ألف قتيل، وشرد نحو 2.5 مليون شخص طبقًا لإحصاءات الأمم المتحدة.

وترفض الحكومة هذه الأرقام وتقول إنّ “عدد القتلى لم يتجاوز 10 آلاف شخص في الإقليم الذي يقطنه نحو 7 ملايين نسمة”.

إرم نيوز.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*