الرئيسية / أخبار عالمية / سي ان ان: على الرغم من خسارة منتخب مصر أمام البرتغال إلا أنه فريق لا يستهان به

سي ان ان: على الرغم من خسارة منتخب مصر أمام البرتغال إلا أنه فريق لا يستهان به

تحدثت شبكة “CNN” الإخبارية الأمريكية عن خسارة منتخب مصر أمام البرتغال فى المباراة الودية التى جمعتهما مساء أمس فى سويسرا، ضمن استعدادات المنتخبين للمشاركة فى بطولة كأس العالم التى تستضيفها روسيا الصيف المقبل.

وتمكن المنتخب البرتغالى من تحقيق الفوز بهدفين سجلهما كريستيانو رونالدو فى الوقت المحتسب بدل الضائع من عمر المباراة، مقابل هدف واحد للمنتخب المصرى سجله محمد صلاح.

وقالت الشبكة الإخبارية عن مباراة مصر والبرتغال: “خسر المنتخب المصري في الوقت القاتل أمام نظيره البرتغالى، بعدما قدم عرضاً جيداً طوال اللقاء حيث بدأ الشوط الأول بأداء مميز وسط حالة من الثقة تحلى بها لاعبوه، وكان قريباً من التسجيل عن طريق عبد الله السعيد، قبل أن ينجح المنتخب البرتغالى فى السيطرة على مجريات اللعب، وفى الشوط الثانى ظهر المنتخب المصرى بشكل أفضل وتمكن لاعبه محمد صلاح من تسجيل هدف الفراعنة الوحيد”.
أهداف مباراة مصر والبرتغال

وأضافت الشبكة الإخبارية: “كريستيانو رونالدو تمكن من قلب الطاولة على المصريين بتسجيله هدفين فى الوقت المحتسب بدل الضائع، وعلى الرغم من خسارة المنتخب المصرى، إلا أنه فريق لا يستهان به فى كأس العالم، وأكد لاعبوه أنهم قادرون على منافسة المنتخبات القوية فى المونديال”.

يذكر أن قرعة بطولة كأس العالم التى أقيمت مطلع ديسمبر الماضى بالعاصمة الروسية “موسكو” أوقعت منتخب البرتغال فى المجموعة الثانية بجانب منتخبات إسبانيا والمغرب وإيران، بينما تلعب مصر فى المجموعة الأولى بجانب منتخبات السعودية وروسيا وأوروجواى.

مباراة البرتغال أثبتت أن بعض اللاعبين لا يستحقون اللعب كأساسيين

يرى عصام عبد الفتاح عضو اتحاد كرة القدم المصري ورئيس بعثة مصر في سويسرا أن مباراة البرتغال أثبتت أن بعض لاعبي المنتخب لا يستحقون البدء كأساسيين في المرحلة المقبلة.

منتخب مصر خسر مباراته الأولى خلال معسكر مارس الجاري في سويسرا أمام البرتغال بهدفين مقابل هدف استعدادا لكأس العالم.

وقال عبد الفتاح في تصريحات لبرنامج “اكسترا تايم” على قناة اكسترا نيوز عقب المباراة: “كنا قريبين من تحقيق فوز تاريخي على بطل أوروبا، لكن قدر الله وما شاء فعل وللمباراة مكاسب أخرى بخلاف الفوز الضائع”.

وأضاف ردا على سؤال هاني حتحوت مقدم البرنامج “لماذا خسرنا؟ كمشجع عادي، أعتقد أننا لو تماسكنا بعض الشيء كنا سنحقق الفوز، أنا لا أتدخل في الشئون الفنية لكن من وجهة نظري كمشاهد أننا لو وصلنا للدقيقة 90 متقدمين فكان يجب أن نفوز لأن الفوز كان سيفيدنا معنويا بكل تأكيد بما أنه على حساب بطل أوروبا في أول مباراة استعدادا لكأس العالم”.

رئيس بعثة المنتخب أكمل “في وجهة نظري أن اللاعب الكبير لابد أن يتواجد في المواقف الصعبة مثلما رأينا رونالدو مثلا يسجل هدفين في الوقت الضائع، ولذلك لا أعتقد أن صلاح كان لابد أن يخرج بما أنه أحد أفضل لاعبي العالم حاليا”.

وأتبع “نعم كنا نريد الفوز لبعث رسالة لباقي الفرق وإجبار الجميع على احترامنا، لكن دعنا أيضا نقول أنها تجربة رائعة واستفدنا منها”.

عبد الفتاح استرسل “من أهم إيجابيات مباراة البرتغال أننا تأكدنا أن بعض لاعبي الفريق يصلحون والبعض لا يصلح أو بمعنى أدق أثبتت التجربة أنهم على الأقل لا يستحقون البدء كأساسيين في المرحلة المقبلة، لكن من الجيد أن هذا يحدث في المباريات الودية أفضل كثيرا من الظهور في المباريات الرسمية”.

وأتم “منتخب البرتغال هو من طلب استخدام تقنية الفيديو بما أنها ستستخدم في كأس العالم وحصلوا على موافقة من الفيفا، ربما هي أضرتنا، لكن هي تجربة مفيدة في النهاية أيضا للتعود عليها قبل كأس العالم”.

ويلتقي منتخب مصر مع نظيره اليوناني يوم الثلاثاء المقبل في ثاني استعدادات الفراعنة لنهائيات كأس العالم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*