الرئيسية / أخبار السودان / مقتل 13 شخصا في هجوم بدارفور

مقتل 13 شخصا في هجوم بدارفور

مقتل 13 شخصا في هجوم بدارفور

قتل 13 شخصا في هجوم شنه مسلحون على إحدى القرى جنوب شرقي الفاشر، عاصمة ولاية شمال دارفور، حسب ما أفاد مسؤول محلي.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن الهجوم وقع الجمعة على قرية سغلي، الواقعة على بعد حوالي 30 كيلومترا جنوب شرقي الفاشر”.

وأضاف: “إنه صراع قبلي بين جماعات مسلحة محلية والزغاوة، إحدى أكبر القبائل غير العربية في الإقليم”، لافتا إلى أن عددا من أفراد الحركات المسلحة في دارفور ينتمون إليها.

وأوضح المصدر أن “خمسة أشخاص فقدوا في الهجوم”.

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) عن سقوط 10 قتلى وفقدان 10 آخرين بعد أعمال عنف قبلية شمالي دارفور.

ودانت البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في دارفور الهجوم، موضحة في بيان أنها تلقت معلومات عن سقوط “قتلى وخطف مدني ونزوح كبير للسكان”.

وأرسلت البعثة فريقا تحقيق إلى القطاع، إلا أن “الموكب منع من الوصول إلى المكان من جانب جيش الحكومة السودانية”، حسب ما ذكرت المتحدثة باسم البعثة عائشة البصري.

وأضافت أن السكان شاركوا السبت في تشييع بالفاشر وجلبوا 10 جثث أمام المقر الأساسي لقوات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي مطالبين بتحقيق في أعمال العنف.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان غي مون أكد في تقريره ربع السنوي الذي قدمه لمجلس الأمن الدولي في 16 من أكتوبر الماضي أن “المخاطر على المدنيين زادت بسبب القتال بين الجماعات المختلفة وقسوة الجماعات المسلحة عليهم والقتال بين الحكومة والحركات المتمردة”.

وأضاف: “الخلافات بين المزارعين والرعاة حول الأرض تسببت في معظم أحداث العنف بين الجماعات”.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت أن حوالي سبعين شخصا قتلوا في منطقة الهشابة شمال غربي الفاشر في سبتمبر الماضي نتيجة قتال بين الحكومة ومجموعات مسلحة استخدم فيه القصف بالطائرات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*