الرئيسية / أخبار السودان / الولايات المتحدة الأمريكية تعبر عن غضبها من وزارة الخارجية الروسية بسبب تصريحاتها حول السودان

الولايات المتحدة الأمريكية تعبر عن غضبها من وزارة الخارجية الروسية بسبب تصريحاتها حول السودان

عبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية اليوم في بيان صحفي عن غضبها واسفها للتصريحات التي أدلي بها وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أمس “الأربعاء” حول السودان ، حيث أكدت علي أن هذه التصريحات لا مبرر لها ، وفي نفس الأطار أكدت المتحدثة علي أن العلاقات مع السودان تتحسن وتتطور وفقاً لتطور الأوضاع الامنية والسياسية هناك ، وتبعاً أيضا لمواقف الحكومة السودانية من الأرهاب.

وفي وقت لاحق من أمس الأربعاء قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أن الولايات المتحدة الأمريكية هي السبب الرئيسي في انقسام السودان وقيام دولتين هناك ، وأن تلك الفوضي وعدم الاستقرار الأمني الولايات المتحدة الأمريكية تعد ضلعاً أساسياً في قيامها.

حيث قال لافروف أن أبان الاحداث التي كانت تشهدها السودان و الاقتتال الدائر هناك طالبت الحكومة الامريكية من الحكومة الروسية الضغط علي السودان من أجل القبول بحل تقسيم البلاد وقيام دولة جنوب السودان منفردة.

وفي نفس الاطار قال لافروف في المؤتمر الصحفي المشترك مع وزير الخارجية الأميركي تليرسون بموسكو إن الرئيس السابق باراك أوباما كان يتبع سياسة غير منظبطة وأنه قام بالضغط علي الحكومة السودانية من أجل اتمام عملية التقسيم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*