الرئيسية / أخبار السودان / الحركة الشعبية السودانية تعلن عن رفضها الانضمام لجلسات الحوار الوطني

الحركة الشعبية السودانية تعلن عن رفضها الانضمام لجلسات الحوار الوطني

أعلنت أمس الأثنين الحركة الشعبية بالسودان عن رفضها التام للدخول في أي حوار سياسي بالبلاد ، وتم الاعلان عن تلك الخطوة علي لسان مسؤولين بالحركة ، وجاء ذاك الرفض رداً علي دعوة الوسيط الأفريقي لهم بالانضمام الي ركب الأحزاب والحركات السياسية التي تشارك في جلسات الحوار الوطني التي يقودها الرئيس السوداني عمر البشير من أجل جمع الوطن واعمال الاستقرار والأمن به.

ويذكر أن رئيس آلية الوساطة الأفريقية ثابو امبيكي كـان في زيارة الي العاصمة السودانية الخرطوم امتدت الي يومين أختتمها أمس الأحد ، وكانت تلك الزيارة حافلة بالعديد من اللقاءات التي أمتدت الي لقاء الرئيس السوداني البشير ورئيس حزب الأمة المعارض الصادق المهدي ، بالاضافة الي لقاء العديد من أحزاب المعارضة السودانية.

ومن جانبه أكد ثابو امبيكي أن الزيارة شملت العديد من الاحزاب الغير متوافقه مع الرؤي الحكومية ودعوة العديد من الحركات المسلحة الي المشاركة الفعالة في مجريات الحوار الوطني والحكومة القادمة من أجل اعلاء كلمة الوطن.

وفي اطار أخر أكد مبارك اردول المتحدث باسم وفد الحركة المفاوض رفضه المشاركة في جلسات الحوار الوطني ، ويذكر أن الحركة قد أعلنت في وقت لاحق استعدادهم للدخول في مفاوضات حول المناطق التي تشهد صراع ونزاع الا أنها أعلنت موقفها النهائي بالرفض.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*