الرئيسية / أخبار السودان / ضغط دولي وسوداني لازالة أسم السودان من قوائم الارهاب الدولية

ضغط دولي وسوداني لازالة أسم السودان من قوائم الارهاب الدولية

شهدت الفترة الماضية نشاط مكثف لمجموعة من المسؤولين السودانين والعربيين من أجل رفع اسم السودان من قوائم الأرهاب الدولية ، والغاء القرار الأخير الذي صدر من من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمنع دخول السودانيين الي الولايات المتحدة الامريكية ، وقرار رفع السودان من قوائم الارهاب له العديد من الايجابيات التي يأتي في مقدمتها الغاء العقوبات الموقعة علي الاقتصاد السوداني.

وأبرز صور النشاط السوداني لرفع اسم السودان من قوائم الارهاب الدولية ، تلك الزيارة الأخيرو التي قام بها مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني الفريق أول محمد عطا المولى الي الولايات المتحدة الأمريكية ، وهي تعد من الزيارات النادرة التي يقوم بها مسؤول بهذا الحجم الي الولايات المتحدة الأمريكية في ظل تلك الظروف المتوتره في العلاقات السودانية الأمريكية.

واستمرت هذه الزياره لعدة أيام محدودة التقي من خلالها الفريق أول محمد عطا المولىبـ رئيس وكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي. آي. إيه) مايك بومبيو ، وذلك بناءاً علي دعوة قدمت من خلاله في الأصل ، كما التقي رئيس جهاز المخابرات مجموعة أخري من المسؤوليين الأمريكيين ومتخذي القرار الأمريكي من أجل عرض التطورات التي وصلت اليها الامور في السودان.

كما شهد اللقاء الحديث حول مواقف السودان من مكافحة الأرهاب ودعمها الدائم لدول العالم في مجال مكافحة الارهاب وخطره الذي يهدد العالم ككل.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*