الرئيسية / أخبار السودان / بعد غياب أكثر من 25 عام .. الحكومة السودانية تفتح ملحقيتها العسكرية بالسودان

بعد غياب أكثر من 25 عام .. الحكومة السودانية تفتح ملحقيتها العسكرية بالسودان

في ساعات متأخرة من هذا اليوم الثلاثاء ، قررت الحكومة السودانية أن تعيد فتح ملحقيتها العسكرية بالولايات المتحدة الأمريكية بعد غياب دام لأكثر من 28 عام ، حيث جاءت هذه الخطوة ضمن مجموعة من الخطوات التي من المقرر اتخاذها من أجل تقريب وتطور العلاقات بين السودان والأدارة الامريكية الجديدة برئاسة دونالد ترامب.

وجاءت تلك الخطوة التي تعد تطوراً نوعياً في العلاقات بين البلدين بعد أن وافقت الحكومة الأمريكية علي الملحق العسكري التي تم ايفاده الي الولايات المتحدة الامريكية في وقت لاحق من هذا الشهر ، حيث قد عقدت وزارة الدفاع السودانية لقاء أو اجتماع موصع شمل العديد من القيادات الأمنية والعسكرية الخاه بها ومن ثم اتخذت تلك الخطوة بارسال المحلق العسكري الخاص بها وفتح القنصلية العسكرية السودانية بواشنطن.

وقد توافقت التسمية الأولية لأول ملحق عسكري بالملحقية بعد هذا الانقاطع الطويل علي  العقيد الركن ابو ذر دفع الله ، وقد تم امضاء قرارات الاعتماد الخاصه به من قبل الحكومة السودانية ، أملين في قيامه بالدور المنوط به والتي يزد من ثقله كونه أول ملحق بالقنصلية بعد هذه القطيعة الطويلة.

وأعرب المتحدث بإسم وزارة الخارجية السودانية قريب الله خضر عن سعادة بلاده حول اتخاذ هذه الخطوة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية ، حيث أنها تعد تطورأ وتعزيزاً للعلاقات القائمة بين البلدين ، وقد أكد علي أمله في المزيد من التطور النوعي في العلاقات ورفع قرار حظر السفر الموقع علي بلاده.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*