الرئيسية / أخبار السودان / استنكار و غضب بين المسؤلين السودانين بعد قرار حظر دخول ابناء السودان الي الولايات المتحدة

استنكار و غضب بين المسؤلين السودانين بعد قرار حظر دخول ابناء السودان الي الولايات المتحدة

عبر العديد من المسؤليين الحكومين في السودان عن غضبهم العارم واستنكارهم التام لما تم اتخاذه من قرارات من قبل ادارة الرئيس الأمريكي أوباما حول فرض الحظر التام علي دخول أبناء السودان الي أراضي الولايات المتحدة الامريكية.

واصفين هذه القرارات بالحمقاء التي لا أسباب لها ، فأن الحكومة السودانية تعمل منذ سنوات علي تحسين صورتها الدولية من خلال العمل علي مكافحة الأرهاب وتسليم المطلوبين من المتطرفين والمتشددين اعمالاً منها علي مكافحة جذور الارهاب التي تضرب في اوصال الدول وتهدد استقرار الدول.

وخلال بيان صرح به المسؤل والمتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية أن تشعر بلاده تشعر بالاسف والاستياء الشديد جراء مثل تلك القرارات التي وصفتها بالغريبة والتعسفية ضد مواطني السودان.

حيث وصفت الأمر التنفيذي الذي صدر من الرئيس ترامب اليوم بأنه غير عادل ولا صحة للتصريحات التي وجهها ترامب لحكومة السودان بأنها مازالت تدعم الارهاب.

ويذكر أن الرئيس الأمريكي ترامب كان قد وقع اليوم علي أمر تنفيذي بحظر دخول مواطنين خمسة دول الي بلاده يأتي أبرزها السودان وسوريا واصفاً هذا القرار بأنه يهم الأمن القومي الأمريكي وأنه جاء الي هذا المنصب لحماية بلاده من الارهاب.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*