الرئيسية / أخبار السودان / فيضانات نهر النيل والامطار بالسودان تقتل وتصيب 22 شخصا والنيل يبدأ الإنحسار

فيضانات نهر النيل والامطار بالسودان تقتل وتصيب 22 شخصا والنيل يبدأ الإنحسار

أوضح مسؤول في حكومة بالخرطوم عن وفاة 4 أشخاص وجرح 18 آخرين جراء الأمطار والسيول التي ضربت الولاية خلال الأيام الماضية كما أعلن تأثر 755 أسرة و3765 شخصاً بالأمطار بعد إنهيار 218 منزلاً كلياً و536 جزئياً، في وقت بدأ فيضان النيل في الانحسار التدريجي.

وأحدثت الأمطار والسيول والفيضانات التي ضربت أجزاءا واسعة من السودان هذا العام خسائر فادحة في عدد من الولايات، أبرزها كسلا بشرق البلاد والجزيرة وسنار الواقعتين وسط السودان، فيما أحدثت الوديان الموسمية بولايات دارفور، غربا، أضراراً كبيرة وعزلت العديد من القرى.

وقال وزير البنى التحتية بحكومة الخرطوم حبيب الله بابكر، في تقرير عن فصل الخريف بالمجلس التشريعي لولاية الخرطوم، الخميس، إن وزارته أقامت 27 نقطة ارتكاز على النيل في المناطق الضعيفة، كما جففت مياه الأمطار من جميع المحليات.

ونصحت السلطات السودانية منذ حلول أغسطس الحالي القاطنين على ضفتي نهر النيل بأخذ أقصى درجات الحيطة والحذر، بعد أن سجلت مناسيب النيل الأزرق عند محطة الديم مع الحدود الأثيوبية، ارتفاعا يفوق فيضان 1988 القياسي.

وأعلن الدفاع المدني، الخميس، بدء انحسار فيضان نهر النيل بعد أن سجل معدلات غير مسبوقة، وأحدث دماراً كبيراً في العديد من المناطق على ضفتيه.

وقال مدير إدارة التوجيه والخدمات بالدفاع المدني، محمدين أبو القاسم في تصريح صحفي إن مناسيب النيل سجلت انخفاضاً ملحوظاً في كل المحابس نتيجة لعدم هطل أمطار خلال اليومين الماضيين على الهضبة الأثيوبية.

وتوقع عدم حدوث ارتفاع في مناسيب النيل، وطمأن قاطني الجزر والمناطق القريبة من النيل على ممتلكاتهم تبعاً لانخفاض النيل.

سودان تربيون – شبكة المقرن.

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*