الرئيسية / أخبار السودان / اخر اخبار السودان اليوم .. مواجهات بين طلاب جامعة الخرطوم والشرطة بسبب أزمة بيع مباني الجامعة
جامعة الخرطوم
جامعة الخرطوم

اخر اخبار السودان اليوم .. مواجهات بين طلاب جامعة الخرطوم والشرطة بسبب أزمة بيع مباني الجامعة

يتجدد الملتقى اليوم في اخر اخبار السودان اليوم .. نشرة جديدة من التفاصيل والاحداث ننقلها لكم من موقع الحدث اليوم مواجهات طلاب جامعة الخرطوم مع الشرطة السودانية على خلفية قرار بيع مباني جامعة الخرطوم العريقة, تفاصي أوفى حول آخر المستجدات في الساحة السياسية, الإجتماعية, والاقتصادية, نشرة اخر اخبار السودان الان من الخرطوم وبقية الولايات والمدن المختلفة؛ إلقاء الضوء على أهم وأبرز الاحداث والانباء التي تناقلتها وسائل الإعلام السودانية المحلية والخارجية؛ – أهلاً وسهلاً بكم مع شبكة المقرن في هذه النشرة التفصيلية للاخبار اليوم.

في هذه النشرة نتابع تفاصيل اخبار السودان اليوم تجدد المواجهات بين الشرطة السودانية وطلاب جامعة الخرطوم على خلفية صدور قرار ترحيل ونقل الجامعة والدراسة من المباني الحالية إلى منطقة سوبا جنوبي الخرطوم, وأشارت التقارير إلى أن الجهات الحكومية قد إتخذت قرار نقل الدراسة لطلاب جامعة الخرطوم إلى مباني جديدة للجامعة.

اخبار السودان اليوم: تفاصيل المواجهات بين طلاب جامعة الخرطوم والشرطة السودانية

تجددت المواجهات بين طلاب جامعة الخرطوم والشرطة، يوم الإثنين، على خلفية انباء عن تفريغ المباني العتيقة للجامعة التي يعود تأسيسها إلى العام 1902، وجرت عمليات كر وفر بين الطلاب والشرطة التي حاولت اقتحام الحرم الجامعي.
وبدأت ارهاصات تجفيف الكليات بمقر جامعة الخرطوم الأسبوع الماضي خلال اجتماع بين نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن ووزيرة التعليم العالي والبحث العلمي سمية أبو كشوة ومدير الجامعة.

ورغم أن إدارة جامعة الخرطوم أصدرت بياناً نفت فيه نقل جميع الكليات من موقعها الحالي إلى ضاحية سوبا، لكن وزير السياحة محمد أبو زيد عاد وقال إن مباني الجامعة في شارع النيل يتخلى لتحول إلى مزارات أثرية أسوة بوزارة المالية والقصر الجمهوري.

ومنذ صباح الإثنين تمركزت حاملات شرطة مكافحة الشغب في الشوارع المحيطة بجامعة الخرطوم، وتفجرت الأوضاع نهارا عندما حاولت الشرطة اقتحام الحرم الجامعي الذي كان يضج بالمخاطبات الطلابية.

اخبار السودان الان .. الطلاب يتصدون لمحاولات الشرطة لدخول الحرم الجامعة للخرطوم

وتصدى الطلاب لمحاولات الشرطة دخول الجامعة وإمتدت المواجهات حتى شارع الجامعة، حيث استخدم الطلاب الحجارة، بينما عمدت شرطة مكافحة الشغب إلى اطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة في محاولة لإفراغ الجامعة من الطلاب المحتجين.

وابتدع طلاب وأكاديميون وناشطون حملة لجمع توقيعات للحيلولة دون التصرف في مباني الجامعة، وتهدف الحملة لجمع ملايين التوقيعات لإلحاق مباني جامعة الخرطوم وخصوصاً مركز الوسط والمجمعات الطرفية بقائمة اليونسكو للآثار العالمية.

وتعد جامعة الخرطوم من أوائل الجامعات في أفريقيا والشرق الأوسط، ويمتد عمرها إلى نحو 114 عاماً، عندما أنشأها البريطانيون خلال استعمارهم السودان عام 1902.

ويقول طلاب إن ثمة مؤامرة تهدف إلى تحويل الجامعة لضاحية سوبا البعيدة من وسط الخرطوم لأهداف سياسية تتعلق بإبعاد احتجاجات ومظاهرات الطلاب، حيث انطلقت انتفاضة أبريل 1985 وثورة أكتوبر 1964 من جامعة الخرطوم.

ومنعت سلطات الأمن السودانية، الإثنين الماضي، طلاب جامعة الخرطوم من تنظيم ندوة سياسية بمناسبة ذكرى انتفاضة أبريل، ما أدى لاحتجاجات خارج أسوار الجامعة تدخلت على إثرها قوات الشرطة واطلقت الغاز المسيل للدموع واعتقلت 3 طلاب على الأقل.

— اخبار السودان .. مفوضية الإستفتاء: تجاوز عدد المصوتين بإستفتاء دارفور اليوم الاول 900 ألف ناخب

أعلنت مفوضية الاستفتاء الإداري لدارفور أن عدد المقترعين بنهاية اليوم الأول تجاوز 900 ألف ناخب، مؤكدة أن هذه الإحصائية لم تشمل المراكز خارج شبكة الاتصالات في الإقليم الذي تعاني بعض مناطقه صعوبات في الحركة والاتصال.
وبدأ الناخبون، صباح الإثنين، الإقتراع لاستفتاء دارفور الذي يستمر على مدى ثلاثة أيام يحدد المستفتون خلالها الوضع الإداري لدارفور، إما بالإبقاء على نظام الولايات الحالي أو اختيار نظام الإقليم بحسب اتفاقية الدوحة للسلام يوليو 2011.

وأكد رئيس المفوضية القومية للاستفتاء الإداري لدارفور عمر علي جماع أن اليوم الأول للاستفتاء شهد إقبالا كثيفا من قبل الناخبين للإدلاء بأصوتهم.

وأفاد جماع، طبقا لوكالة السودان للأنباء، أن عدد المقترعين في المراكز المرتبطة بالشبكة بلغ أكثر من 900 ألف ناخب خلال اليوم الأول للإقتراع، وأوضح أن المراكز غير المربوطة بالشبكة لم تصل تقاريرها بعد.

وتوقع الرجل في وقت سابق أن تكون النتيجة بعد 10 أيام من الاقتراع وذلك بسبب صعوبة جمع المعلومات من المحليات البعيدة والمناطق التي لا تكون بها شبكات اتصال.

وخلال أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء سيتوجه 3583105 أشخاص من جملة 4588300 شخص مؤهل للتصويت في محليات الإقليم الـ 65 على مساحة 500 ألف كلم مربع، حيث اعتمدت المفوضية “القطية” رمزا للإقتراع باعتباره معروفا للدارفوريين، على أن يرمز لخيار الإقليم بـ “قطية” واحدة، ولخيار الولايات بخمس “قطيات”.

وأضاف رئيس المفوضية أن جميع مراكز الإقتراع بالولايات الخمس شهدت هدوءاً واستقرارا أمنيا، وأثنى على دور الأجهزة الأمنية.

إلى ذلك واصل مساعد رئيس الجمهورية، نائب رئيس المؤتمر الوطني الحاكم إبراهيم محمود حامد، جولة تشمل جميع ولايات دارفور الخمس، للاطمئنان على سير عملية الإقتراع للاستفتاء.

جامعة الخرطوم

اخبار السودان .. جامعة الخرطوم

وكان الرئيس عمر البشير قد أنهى الأسبوع الماضي جولة نادرة استمرت خمسة أيام متواصلة، شملت عواصم ولايات دارفور الخمس لحث المواطنين هناك على الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء الإداري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*