الرئيسية / منوعات / 3 طرق لشراء سيارات بالتقسيط
صورة سيارة تويوتا 2016

3 طرق لشراء سيارات بالتقسيط

منذ سنوات عديدة وقطاع السيارات واحد من أبرز القطاعات التي تشغل حيزاً هاماً في حسابات الاقتصادات الدولية، نظرا لكوّنه قطاع نشط ويشهد نموّ واسع وانتشار كبير بين الأوساط التجارية العالمية، ممّا يعني نسب عرض وطلب كبيرة وبالتالي حجم مبيعات أكبر وربح أكثر. الأمر الذي جعل من هذا القطاع أكثر إنتاجية وتنوّع لتلبية تطلّعات الأسواق والمستهلكين ورؤيتهم للحصول على كل ما هو جديد.

ونظراً لأن سوق السيارات العالمي والمحلي في أي دولة يحتوي على مجموعة واسعة من موديلات وانواع السيارات المختلفة التي تلبّي احتياجات الأفراد جميعهم مهما كانت، فقد استطاع ان يكوّن منظومة عمليات تجارية من بيع وشراء، خاصة به تناسب قدرات المستهلكين كافة دون استثناء، خاصة وأن اقتناء سيارة أصبح من الأمور الهامة والضرورية لدى الجميع منّا؛ إلا أن تفاوت القدرات المادية قد تصعّ الطريق على البعض.

لذلك ظهرت طرق تمويل عديدة تساهم في زيادة الإقبال على شراء السيارات منها ما هو عن طريق البنوك، ومنها ما هو بين البائع والمشتري (سواء كان البائع شخص عادي أم صاحب معرض أم وكالة معينة). إلا أن صعوبة الإجراءات والمخاطر التي تحدث عند الحصول على تمويل من البنوك بات الكثير من الأفراد يخشون الإقبال على شراء سياراتهم بهذه الطريقة، الأمر الذي أدّى إلى اتساع رقعة الاعتماد على الدفع بالتقسيط بالإتفاق المسبق بين البائع والمشتري عند طريق تقسيط سيارات من أنواع مختلفة ومتوفرة في السوق ومتداولة فيه أيضاً.

3 طرق لشراء سيارات بالتقسيط

صورة سيارة تويوتا 2016

ولأن التقسيط اصبح الحلّ والبديل الجذاب لإقتناء السيارات الجديدة على وجه الخصوص والمستعملة على وجه العموم، وُجد لها طرق رئيسية لإتمامها بكل أريحية وسهولة ومرونة بين جميع الأطراف المعنية، وهذه الطرق هي:

  1. التقسيط المباشر
    تتيح بعض توكيلات وشركات السيارات شراء سيارة بالتقسيط المباشر عن طريقها دون اللجوء للبنك وتتطلب شروط معينة وهي؛ توقيع عقد مع الشركة مع وجود ضامن أو أكثر على حسب مقدم السيارة ويتم منح العميل فترة سماح لسداد الأقساط تبلغ 14 يوماً يتم بعدها إخطار العميل بضرورة السداد مع إمكانية سحب السيارة مقابل باقي الأقساط. كما يوقّع العميل على شيكات بقمية المبلغ المتبقي بالإضافة إلى اشتراط بعض التوكيلات التأمينية، وإصدار رخصة بحظر بيعها طول مدة القسط.
  2. التأجير التمويلي:
    حيث تتيح الشركة إمكانية التقسيط للعملاء بشرط أن تتدخل شريكاً في أرباحه إلى حين سداد سعر السيارة من خلال أقساط متفق عليها تكون أقل ممّا هي عليه في البنوك.
  3. استبدال السيارة:
    وقد تلجأ بعض المعارض وشركات السيارات إلى وسائل أخرى لتسهيل الحصول على سيارة جديدة للعملاء وهي استبدال السيارة القديمة للعميل بسيارة جديدة مع دفع فارق مالي على حسب نوع السيارة التابعة لشروط معينة منها الموديل والحالية الفنية والميكانيكية الجيدة.

وبهذا يتوفر للعملاء قاعدة منوّعة من أشكال التقسيط وإمكانية شراء سيارة جديدة للتمتّع بإمكانيات راحة ورفاهية وأمان أفضل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*