الرئيسية / أخبار السودان / البشير: رفضنا “المارينز” ولا “ربيع” بالسودان

البشير: رفضنا “المارينز” ولا “ربيع” بالسودان

أكد الرئيس السوداني عمر البشير يوم الإثنين رفض حكومته لطلب أميركي من أجل دخول قوات خاصة “مارينز” بغرض حماية البعثة الدبلوماسية للولايات المتحدة بالخرطوم، مشدداً على أنه لاتوجد أية مقومات لاندلاع ثورة ربيع عربي.
وقال البشير في مقابلة مع التلفزيون المصري في ختام زيارة إلى القاهرة استغرقت يومين “نحن قادرون وملتزمون بحماية رعايا الدول الأجنبية وسفاراتها ولن نقبل بأية قوات أجنبية”.
وجدد موقف السودان الرسمي والشعبي الرافض للإساءة للمعتقدات الدينية والمساس بالرسول الكريم.
واستبعد البشير إمكانية قيام ثورة ربيع عربي في السودان، قائلاً إن الشعب السوداني تفهم دواعي الإجراءات الاقتصادية التي اعتمدتها الدولة لمواجهة تحديات انفصال جنوب السودان.
ورأى البشير أن بلاده مع سلام دائم مع جارتها الجنوبية، متطرقاً للمفاوضات الجارية حالياً بين البلدين في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا، وبخصوص الوضع في إقليم دارفور أكد انحسار عمليات العنف في المنطقة.
ورحب البشير بالاستثمارات المصرية في بلاده، مؤكداً أن أبواب السودان مفتوحة للاستثمارات المصرية لاسيما في المجال الزراعي والإنتاج الحيواني.
وشدد على التعاون الوثيق بين البلدين في مجال استيراد اللحوم السودانية، مبيناً أن السودان يزخر بإمكانات هائلة في مختلف المجالات.
وقال البشير إن السودان حريص على تنسيق المواقف مع مصر في ملف المياه حفاظاً على حقوق الشعبين الشقيقين في الاستفادة من مياه النيل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*