الرئيسية / أخبار السودان / الشرطة توضح ملابسات أحداث منطقة وادي الحادو بمحلية شرق النيل

الشرطة توضح ملابسات أحداث منطقة وادي الحادو بمحلية شرق النيل

الشرطة السودانية

أصدر المكتب الصحفي للشرطة بياناً أوضح فيه أنه بتاريخ 9/9/ وحوالي الساعة الرابعة عصراً تحركت قوة من شرطة حماية الأراضي لتأمين تسليم قطعة أرض ووضع العلامات والحاجز الترابي عليها بموجب أمر قضائي بمنطقة وادي الحادو بمحلية شرق النيل .
بعد تنفيذ المهمة وأثناء مغادرة القوة للموقع اعترضتهم مجموعة كبيرة من المواطنين على متن عدد كبير من العربات البكاسي والد فارات قدرت بأكثر من (70 ) عربة ويحملون عصى وأسلحة بيضاء ومعهم لودر وبدأوا في إزالة العلامات والحاجز الترابي بالقطعة .
قام قائد القوة بمحاولة إقناعهم بعدم قانونية مايقومون به ولكنهم لم يستجيبوا وقاموا بمحاصرة القوة وحصبهم بالحجارة والاعتداء عليهم بالعربات . حاولت الشرطة تفريقهم بالغاز المسيل للدموع ولكنهم واصلوا الاعتداء والاشتباك مع الشرطة الأمر الذي أدى إلى وفاة أحد المواطنين وإصابة (10) من أفراد الشرطة تم حجزهم بالمستشفى .
تمت السيطرة على الأوضاع واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بقسم شرطة سوبا شرق وعات الأحوال للهدوء .

 

وكالات

تعليق واحد

  1. أكثر من (70 ) عربة ويحملون عصى وأسلحة بيضاء ومعهم لودر لو كان دا صحيح معناها ديل جيش من المواطنين و كان القوة بتاععت الشرطه الجات تامن القطعه اتهرست لكن المواطنين هم الماتو يعنى الخبر دا كاذب والشرطة تكذب بدون منطق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*