الرئيسية / أخبار السودان / لجنة الفيضان تحذِّر واستنفار في كسلا لمنكوبي السيول والأمطار

لجنة الفيضان تحذِّر واستنفار في كسلا لمنكوبي السيول والأمطار

 

ارتفع منسوب النيل عند محطة الخرطوم الى 16.33 متراً أمس بزيادة 11 سم عن أمس الأول وسجل في ذات اليوم من العام 1988م 15.95 متراً، وطالب وزير الداخلية المهندس إبراهيم محمود حامد في اجتماع اللجنة الفنية للمجلس القومي للدفاع المدني لمناقشة طوارئ الخريف بحضور ممثلي الوزارات بالإدارات والمنظمات ذات الصلة طالب بإعلان حالة الاستعداد القصوى داخل المجلس وحصر كل الإمكانات التي يمكن استخدامها في حالة الطوارئ وزيادة المعينات بجانب تكوين غرفة عمليات لجمع المعلومات عن المناطق المتأثرة بالسيول والأمطار وإصدار نشرات يومية بالموقف وتنبيه الولايات بتحديد مناطق الهشاشة ومجاري الخيران لمتابعة الموقف ومعرفة المخزون الموجود لزيادة الإمكانات المادية والبشرية.
أمطار فوق المعدل

 

من جانبه أشار اللواء هاشم حسين عبد المجيد مدير الإدارة العامة للدفاع المدني إلى أن ولايات النيل الأبيض وكسلا ودارفور وكردفان شهدت أمطارًا أعلى من المعدل تسببت في انهيارات جزئية لبعض منازل المواطنين ونفوق حيوانات بسبب السيول والفيضانات مضيفًا أن المجلس القومي قدم الدعم اللازم لكل الولايات المتضررة ممثلة في الخيام والمشمعات بجانب الدعم الصحي كالأدوية والأمصال والناموسيات المشبعة بالإضافة لتقديم عدد «50» ألف شيكارة خيش و«287» خيمة و«227» طلمبة و«350» من معدات الحفر والردم المختلفة ومعدات طبية عبارة عن «48» طرد طبي مختلف مبينًا أن هنالك تنسيقاً بين المجلس القومي والوزارات الاتحادية ذات الصلة لإيجاد معالجات لاحتواء الأضرار الناتجة عن السيول والأمطار.
إرتفاع في جميع الأحباس

 

اعلنت اللجنة العليا للفيضان بوزارة الموارد المائية والكهرباء، عن تواصل ارتفاع المناسيب في جميع الأحباس نتيجه لوجود سحب ممطرة فوق الهضبة الأثيوبية. وقالت اللجنة فى بيانها اليومى أمس إن الحبس الدمازين – سنار سيشهد إرتفاعاً ملحوظاً. والحبس سنار – الخرطوم – عطبرة سيشهد إرتفاعاً،.  كما سيشهد الحبس خزان خشم القربة – عطبرة ارتفاعاً أيضاً، فيما سيكون الحبس عطبرة – خزان مروي مستقراً. وكذلك الحبس خزان مروي – الدبة – دنقلا. واستعرضت اللجنة الموقف المائي بالأحباس العليا وعلى طول مجرى النيل الأزرق، النيل الرئيسي ونهر عطبرة من البيانات الواردة من المحطات الرئيسة وصور الأقمار الاصطناعية لُُوحظ وجود سُحب ممطرة على الهضبة الإثيوبية. وعليه ستواصل المناسيب في جميع الأحباس الإرتفاع .

 

الأرصاد تتوقع مزيد من الأمطار
توقعت غرفة التنبؤات والأرصاد الجوية هطول المزيد من الأمطار خلال الأسابيع القادمة بولاية الخرطوم،  لوقوعها تحت تأثير الرياح الجنوبية المشبعة بالرطوبة التي تساعد في تكوين السحب الركامية على مناطق واسعة بالبلاد، وزيادة الأمطار متوقعة في فترة الظهيرة، مع إمكانية انتقال السحب الممطرة من شرق البلاد إلى غربها.
وقالت في تقرير تحصلت عليه «الإنتباهة» إن حجم هطول أمطار أمس كان أكبر بمنطقة أم بنين، حيث سجلت 3.20 ملم، ومنطقة سنار سجلت 6.17 ملم وكوستي 5.16 ملم والديوم 6.11 ملم وود مدني 3.10 ملم، وتلتها ولاية الخرطوم التي وصل مستوى هطول الأمطار فيها إلى 5.9 ملم، بجانب أمطار خفيفة بكل من القضارف والفاشر والجنينة والأبيض والنهود ورشاد والدمازين وبابنوسة، وقال التقرير إنه وفقاً للتنبؤات والإرصاد الجوي من المتوقع استقرار موقع الفاصل المداري الذي يمر شمال كسلا وشمال أبو حمد وجنوب دنقلا وكريمة أو تقدمه شمالاً.
استنفار بكسلا
استنفرت ولاية كسلا كل محلياتها وقطاعات المجتمع والمنظمات لنجدة المتأثرين بالأمطار والسيول التى ضربت الولاية مؤخراً. كاشفة أن عدد الأسر التى تضررت قاربت(10) آلاف أسرة. وقال نائب الوالى مجذوب أبو موسى لـ(اس ام سي) إن الأوضاع الصحية بالقرى المتأثرة مستقرة، ولكنها تحتاج إلى العديد من الخدمات الصحية والإيواء.
تفريغ خزان خشم القربة

 

أعلن مدير عام الخزانات وضبط النيل بوزارة الموارد المائية والكهرباء المهندس كاروري الحاج حمد عن بدأ تفريغ بحيرة خزان خشم القربة اعتباراً من اليوم ــ الساعة الثامنة مساءً، وقال مدير عام الخزانات إن المناسيب ستبدأ في الارتفاع على مجرى النهر من خشم القربة حتى عطبرة وخزان مروي، ودعا كاروري المواطنين والجهات المعنية إلى عمل التحوطات اللازمة حفاظاً على أرواحهم وممتلكاتهم.مناشدة للحكومة
مناشداً الحكومة الإتحادية والولايات الأخرى والخيرين لدعم القرى المتأثرة بالولاية. وشدّد أبو موسى على مسألة توفير المياه والصّحة للقرى المتأثرة، خاصة وأن مياه الشرب قد إختلطت بمياه الأمطار والسيول. كاشفاً عن توقعاتهم بوصول سيول أخرى، خاصة وأن فصل الخريف مازال متواصلاً. وفى سياق متصل كشف حاتم أبو سن المستشار الإعلامى للولاية أن صندوق إعمار الشرق بصدد دعم الولاية بخيام وناموسيات، وذلك بالتنسيق مع منظمات المجتمع المدنى.
خطة إسعافية
شدَّدت محلية الخرطوم على ضرورة وضع احتياطات خاصة لضمان تنفيذ العمل بمنطقة وسط الخرطوم، وإنفاذ الخطة الإسعافية للخريف عقب الأمطار الغزيرة التي شهدتها الولاية مؤخراً. وكشف اللواء(م) عمر إبراهيم لـ(اس ام سي) عقب إجتماعه مع مدير وضباط الخدمات وادارة المخالفات بوحدة الخرطوم شمال، عن إصدار جملة من القرارات تشمل عمل جميع الآليات لـ(دوامين).

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*