الرئيسية / أخبار السودان / لجنة أطباء السودان تصدر بياناً تقف فيه مع المظاهرات السلمية وتشكل لجنة للطوارئ والإسعافات

لجنة أطباء السودان تصدر بياناً تقف فيه مع المظاهرات السلمية وتشكل لجنة للطوارئ والإسعافات

لجنة أطباء السودان تصدر بياناً تقف فيه مع المظاهرات السلمية وتشكل لجنة للطوارئ والإسعافات
وتناشد المواطنين بالتبرع بالدم تحسباً لأي طارئ وتؤكد رفضها لقرارات دفع رسوم للعلاج في أقسام الحوادث | شبكة المقرن

نص البيان :

بيان هام

 جماهير الشعب السوداني:

لقد ظللنا في لجنة أطباء السودان نراقب بقلق بالغ تطورات الأحداث الاخيرة في البلاد الناجمة عن الاحتجاجات الشعبية على الاوضاع المعيشية المزرية والتي فاقمتها القرارات الحكومية الاخيرة والتي ضاعفت معاناة المواطن فدفعته للخروج للشارع متظاهرا بشكل سلمي , هذه الزيادات طالت حتي الخدمات الصحية حيث حدثت زيادات خيالية في تكلفة الفحوصات الأساسية التي يتم إجراءها كروتين لمرضي الحوادث والتي يمكن أن تصل قيمتها إلي 185 جنيه, كما زادت رسوم العمليات التي يتم إجراءها بالبنج الموضعي من 11 ج إلي 15- هذا ما تم الإعلان عنه  في القرار المشئوم – ولكن ما يتم تنفيذه فعلياً أن رسوم العمليات التي تجري بالبنج الموضعي هي 25 جنية أي بزيادة قدرها 14 جنيه أي ما بزيادة قدرها 125%  , حدثت أيضاً زيادة مهولة في سعر العمليات الصغيرة التي تجري بالبنج العام من 20 جنيه إلي 126 جنيه , أي بزيادة قدرها 106 جنيه والتي تعادل 530 % زيادة في سعر العمليات التي تجري بالبنج العام, بالإضافة إلي تسعير مقابلة الطبيب ب 6 جنيه, إذا كانت تكلفة مقابلة الطبيب وإجراء الفحوصات الروتينية بالمستشفيات الحكومية  تساوي 201 جنيه ,-  إذا لم تحتاج حالة المريض إلي إجراء فحوصات أخري متقدمة  – بدون حساب تكلفة شراء الدواء في بلد تمر بأزمة إقتصادية طاحنة ويعلن فيها بنكها المركزي تحرير سعر الدواء حتي الأدوية المنقذة للحياة, في ظل مرتبات لا تتناسب مطلقاً مع الضائقة المعيشية مما يعني حدوث كوارث إنسانية وبودار إبادة جماعية لشعب السودان إذا لم يتم إسقاط هذا القرار.

كما نؤكد رفضنا لإستخدام العنف والبطش والاعتداء بالضرب بالعصي والرصاص المطاطي من مسافات قريبه بتصويب مباشر نحو الوجه واطلاق عشوائي مكثف للغازات المسيلة للدموع دون مراعاة لآثارها الصحية الخطيرة على المتظاهرين الذين قد يكونون مصابين بامراض معينة كالربو الشعبي (الأزما) وقد سجلت حوادث المستشفيات عدداً من حالات الاصابات. اننا اذ نرصد ونراقب مجريات الاحداث بكل هذا القلق فاننا نحذر من مغبة هذه الاجراءات التي تقوم بها القوات الامنية ومن يساندها من المدنيين, ونثبت الحق الدستوري لأبناء الشعب السوداني في التظاهر والتجمع والتعبير عن الرأي بشكل سلمي هذا الحق الذي تقره كل القوانين والأعراف الدولية, والتعبير عن الرأي بشكل سلمي هذا الحق الذي تقره كل القوانين والأعراف الدولية, هذا من جانب ومن جانب آخر فاننا نعلن أننا في لجنة أطباء السودان قد قمنا بتشكيل لجنة طبية للطوارئ لاسعاف حالات الاصابات التي قد تحدث ان تطور الامر الى ما هو أبعد من ذلك وعجزت  المستشفيات عن سد الاحتياج،، كما نناشد المواطنين بالتوجه الى المستشفيات والتبرع بالدم تحسباً لاي طارئ, كما نوجه كل أطباء بلادي برصد حالات الإصابات وتقديم العلاج والعناية التي تليق بالشعب السوداني.

إننا في لجنة أطباء السودان نطالب بالعلاج المجاني في الطوارئ وأن يتم تنفيذه الآن في ظل الضائقة المعيشية التي تمر بالبلاد, والسبيل إلي ذلك كما أشرنا من قبل هو خفض ميزانية الأمن والدستوريين ودعم ميزانية الصحة , كما وصت بذلك الجمعية العمومية لمنظمة الصحة العالمية التي إنعقدت قبل أسبوع حيث وصت بزيادة الصرف علي الصحة إلي 15 % من الموازنة العامة.

كما نؤكد أن مدخلنا للنضال في سبيل إنفاذ العلاج المجاني هو رفض الزيادات التي حدثت في أسعار الفحوصات والعمليات الصغيرة  لذا نطالب كل الأطباء والطبيبات برفض التعامل بهذه الأسعار والإنحياز التام لجماهير الشعب السوداني , كما نناشد كل أبناء الشعب السوداني برفض هذه الزيادات والتمسك بالمجانية الكاملة للطوارئ بالبلاد.

كما نؤكد وقفتنا التي لا تحيد عن كل القضايا والإتفاقيات السابقة من مذكرة التحسين وتحسين بيئة العمل عن طريق توفير الأدوية المنقذة للحياة وكل معينات العمل وتحسين الوضع المادي والمعنوي للأطباء والكوادر الصحية بتنفيذ ما جاء في مذكرة التحسين من توصيات وأرقام.

 

لجنة أطباء السودان

24\6\2012

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*