الرئيسية / أخبار السودان / والي وسط دارفور: جماعات مسلحة سيطرت على مدينتي (قولو وروكيروا)

والي وسط دارفور: جماعات مسلحة سيطرت على مدينتي (قولو وروكيروا)

image

قالت البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة العاملة في دارفور(يوناميد) ان والي وسط دارفور محمد يوسف تبن ابلغ رئيسة البعثة بالانابة عائشة ميندادو بأن جماعات مسلحة بسطت سيطرتها على مدينتي (قولو) و(روكيرو).

أسلحة وذخائر يعرضها مقاتلوا حركة تحرير السودان في قولو بعد السيطرة عليها في 24 ديسمبر 2012 (صورة من حركة تحرير السودان)
وزارت عائشة زالنجي بعد تواتر التقارير عن القتال الجاري في المنطقة ونزوح المدنيين .

واستولت قوات عبدالواحد على قولو في 24 ديسمبر وحلدوا في 28 ديسمبر وهرب المدنيين إلى محلية نيرتيتي والكهوف الجبلية للهروب من القتال والقصف الجوي الذي رافقه.

وأبان بيان صادر عن المتحدثة الرسمية باسم البعثة عائشة البصري أن ما يقرب من 850 أسرة نزحت وفرّت إلى قرية نِيرتيتي بسبب الاقتتال في حين يعتقد أن بعض الأسر لازالت هائمة في الجبال بحثاً عن ملاذات آمنة.

واستنكرت رئيسة البعثة (يوناميد) بالانابة عايشاتو ميندادو لدى زيارتها للولاية واجرائها محادثات مع الوالي، القتال الدائر بالولاية، موضحة انه يٌعرّض أمن المدنيين للخطر وأكّدت للوالي استمرار دعم البعثة لتسهيل وصول المساعدات الإنسانية لكل المحتاجين.

ومن جانبه أكد نمر عبدالرحمن الناطق الرسمي باسم الحركة في تصريح لسودان تربيون ان قواتهم مازالت موجودة على المنطقتين الواقعتين في جبل مرة ونفي تصريحات الجيش السوداني بالسيطرة على جلدو.

وكان الناطق الرسمي باسم الجيش السوداني الصوارمي خالد قد اعلن أول أمس عن صد الجيش السوداني لقوات حركة تحرير السودان بقيادة عبدالواحد النور عند هجومها على بلدة جلدو التي تقع بالقرب من قولو في ولاية وسط درافور . وقال ان القوات المسلحة كبدتهم خسائر فادحة وقتلت اكثر من 30 متمردا.

سودان تربيون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*