الرئيسية / أخبار السودان / السلطات: حلول جذرية لشح المواصلات بالخرطوم

السلطات: حلول جذرية لشح المواصلات بالخرطوم

أقرت شركة المواصلات العامة في ولاية الخرطوم بوجود أزمة في مواقف المواصلات بالولاية، مؤكدة أن حلولاً عاجلة وجذرية ستكون جاهزة خلال أيام معدودة. وتعاني العاصمة السودانية من أزمة مواصلات خانقة منذ عدة أشهر.
وقال مدير شركة المواصلات العامة بالولاية؛ هجو يعقوب الشيخ، لبرنامج “المحطة الوسطى” الذي بثته قناة الشروق الفضائية، يوم الأحد إن الشركة تمضي في اتجاه قوي لاستكمال عدد مقدر لبصات الولاية قد يصل بنهاية الشهر الجاري إلى 500 بص.
وأشار هجو إلى أن السماح باستيراد قطع الغيار المستعملة من الأفضل جداً أن يكون قراراً متاحاً الفترة القادمة حتى يتمكن أصحاب المركبات الصغيرة من إصلاحها، باعتبار أن “الاسبير” الموجود في السوق حالياً مرتفع السعر ويساهم بصورة أو بأخرى في تفاقم أزمة المواصلات.
مطالب بالتنسيق

الأمين العام لشعبة مستوردي قطع الغيار أشرف محمد خير يناشد الدولة بأن ترفع الضرائب والجمارك الباهظة على قطع الغيار مؤكداً أنها ارتفعت بنسبة 300%
“من جانبه طالب رئيس الهيئة العامة لعمال وسائقي الحافلات بالولاية؛ دياب قسم السيد العوض، بالمزيد من التنسيق بين الجهات المسؤولة عن البصات والنقابة.
وناشد والي الخرطوم بدعم النقابة في توفير قطع الغيار بأسعار تمكّن الحافلات المتعطلة من المساهمة في حل الأزمة لحين اكتمال مشروع إبدال الحافلات بالبصات.
وناشد الأمين العام لشعبة مستوردي قطع الغيار؛ أشرف محمد خير، في مداخلة هاتفية، بأن ترفع الدولة الضرائب والجمارك الباهظة على قطع الغيار، مؤكداً أنها ارتفعت بنسبة 300%.
وأشار إلى أن المستورد السوداني أصبح الآن يستجلب قطع الغيار من دول المنشأ، وقال: “إذا تم تخفيض ضرائب وجمارك قطع الغيار فإن ذلك سيساعد في حل أزمة المواصلات”.

 

الشروق نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*